شبكه الطريقه القادريه الكباشيه
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي

شبكه الطريقه القادريه الكباشيه

منتدي تعريف بسيره وكتب الشيخ إبراهيم الكباشي
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصوربحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
> منتدي الشيخ ابرهيم الكباشي توثيق لحياة مليئه بالعلم والتصوف والجهاد يحتوي علي كتبه واقواله وسيرته ومدائحه >"
شاطر | 
 

 ~ كتاب نور الانوار ~

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
احمد العوض الكباشي



ذكر
عدد المساهمات: 2932
تاريخ التسجيل: 22/08/2010
العمر: 28
الموقع: الكباشي

مُساهمةموضوع: ~ كتاب نور الانوار ~   الأحد مارس 27, 2011 5:48 am

[b]بسم الله الرحمن الرحيم
والصلاه والسلام علي اشرف المرسلين
سيدنا محمد وعلي اله وصحبه اجمعين
اليكم
كتاب
نور الانوار

في
فضائل وتراجم وتواريخ ومناقب ومزارات
ال البيت الاطهار

.............
تأليف حضره صاحب الفضيله العالم الكبير
الاستاذ
السيد حسين محمد الرفاعي
من كبار علماء الازهر الشريف وبدار الكتب المصريه
ورئيس رابطه الاشراف الكبري العالميه بمصر
ومؤلف بحر الانساب المحيط ومذيل ومحقق بحر الانساب او المشجر
الكشاف لأصول وتواريخ وتراجم جميع الساده الاشراف
للعلامه السيد محمد بن احمد عميد الدين علي الحسيني النجفي النسابه
طبعه 1356 هجريه
اولاد النبي
صلي الله عليه وسلم
ص 5
كتب المؤلف
سبعه علي الاصح ثلاثه ذكور واربع بنات واول مولود له صلي الله عليه وسلم هو القاسم وبه يكني ثم زينب ثم رقيه ثم فاطمه ثم ام كلثوم ثم عبد الله وكان يسمي الطيب والطاهرغير عبد الله وكلهم ولدوا بمكه من خديجه الا ابراهيم فولد بالمدينه وامه ماريا اما القاسم فمات بمكه وعمره سنتان علي الاصح وهو اول من مات من اولاده
واما عبد الله فمات بمكه صغيرا ايضا واما ابراهيم فولد في ذي الحجه سنه ثمان من الحجره ومات سنه عشر ودفن بالبقيع وأما زينب فقد ادركت الاسلام وتوفيت زينب سنه ثمان من الهجره ودفنت بالبقيع وأما رقيه فتوفيت لسنه وعشراشهر وعشرين يوما من مقدمه صلي الله عليه وسلم المدينه وأما ام كلثوم فماتت سنه تسع من الهجره.
السيده فاطمه الزهراء
بنت رسول الله صلي الله عليه وسلموهي ام الحسن والحسين والسيده زينبولدت وقريش تبني الكعبه قبل النبوه بخمس سنين وهي اصغر بناته وامها خديجه بنت خويلد وكان رسول الله صلي الله عليه وسلم يحبها حبا شديدا وفضلها لا يحصيه مؤرخ . تزوجها علي بن ابي طالب بن عم رسول الله في شهر رمضان في السنه الثانيه من الهجره وتوفيت رضي الله عنها لثلاث خلون من شهر رمضان سنه احدي عشره وهي بنت ثمان وعشرين سنه ودفنت بالبقيع ليلا وقد لبثت بعد وفاه ابيها ثلاثه اشهر وأولادها رضي الله عنهم الحسن والحسين ومحسن وهذا مات صغيرا وام كلثوم وزينب وزاد الليث بن سعد رقيه وماتت صغيره لم تبلغ ولم يتزوج علي رضي الله عنه علي فاطمه رضي الله عنها حتي ماتت وكانت اول ازواجه رضي الله عنها.
الامام الحسن السبط بن السيده فاطمه الزهراء بنت رسول الله صلي الله عليه وسلم
لأنه مدفون بالبقيع بالمدينه فلم نتعرض له
(
قول المؤلف- حيث الكتاب عن مزارات ال البيت في مصر)
------------------------------------------



[/b]

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://alkabshi.forumarabia.com
احمد العوض الكباشي



ذكر
عدد المساهمات: 2932
تاريخ التسجيل: 22/08/2010
العمر: 28
الموقع: الكباشي

مُساهمةموضوع: رد: ~ كتاب نور الانوار ~   الأحد مارس 27, 2011 6:00 am


[b]الامام ابي عبد الله الحسين

سبط رسول الله
صلي الله عليه وسلم
مولده- مقتله-مرقده
كتب المؤلف:
مهما اوتيت من فصاحه البيان وقوه لغه عدنان فالعجز محتم علي مثلي من ان يصف هذا الامام سبط رسول الله وابن سيده النساء السيده فاطمه الزهراء ولكن لموعدي في هذه العجاله ان اكتب في مناقب ال البيت رضوان الله عليهم.
فهو:
الامام الحسين بن الامام علي بن ابي طالب كرم الله وجهه
مولده:
ولد لخمس خلون من شعبان سنه اربع علي الاصح وحنكه رسول الله بريقه واذن في اذنه وتفل في فمه وسماه حسينا يوم السابع وعق عنه .
فضله:
وليس ادل علي فضله من قول الرسول جده:- حسين مني وانا من حسين . اللهم احب من احب حسينا . حسين سبط من الاسباط وقوله صلي الله عليه وسلم " اللهم اني احبه وأحب من يحبه" ومن كلامه عليه السلام( اعلموا ان حوائج الناس اليكم من نعم الله عليكم ).
اقامته واستشهاده:
كانت اقامته عليه السلام بالمدينه واستمر بها الي ان مات معاويه فأخرج اليه يزيد من يأخذ بيعته فأمتنع وخرج الي مكه وأتت اليه كتب من العراق بأنهم بايعوه بعد موت معاويه فأشار اليه بن الزبير بالخروج فخرج عليه السلام وكان ابن زياد جهز اربعه الاف وقيل 20 الف مقاتل لملاقاته فلاقوه بكربلاء فنزل ومعه خمس واربعون فارسا ونحو مائه راجل فالتقيا وأرهقه السلاح قلما ايقن انهم قاتلوه قام بين اصحابه خطيبا وبعد ان حمد الله قال:
"
قد نزل من الامر ماترون وان الدنيا تغيرت وتنكرت وأدير معروفها . الا ترون الحق لا يعمل به والباطل لا يتناهي عنه .واني لأري الموت الا سعاده والحياه مع الظالمين الا جرما"...
استشاهده:
وقد استشهد يوم الجمعه يوم عاشوراء سنه احدي وستين من الهجره بكربلاء من ارض العراق مابين الحله والكوفه وقتل معه من اهل البيت ثلاثه وعشرون رجلا كما قيل ووجد بالحسين ثلاث وثلاثون طعنه وأربع واربعون ضربه وقد جز رأسه الشريف وسلب ما كان عليه حتي سراويله ونهب ثقله ومتاعه ثم طيف بالرأس الشريف علي خشبه وارسل بها الي يزيد وأرسل بالنساء والصبيان ومكثت الرأس الشريف ثلاثه ايام بدمشق .
قال العلامه الصبان لما قتل الحسين واتوا به الي بن زياد أرسله ومن معه من اهل البيت الي يزيد وقد قتل الحسين وعمره ثمان وخمسون سنه.
قال العلامه الشبراوي في كتابه الاتحاف :
في اثبات ان راس الحسين عليه السلام مدفون بمصر بالمسجد الحسيني بجوار خان الخليلي وهو الحرم المصري :
فمن المثبتين الامام محمد بن بشير والامام مجد الدين بن عثمان والامام بن الحافظ بن دحيه والقاضي زكي الدين عبد العظيم المنذري والقاضي عبد الرحيم والقاضي محي الدين بن عبد الظاهر والامام تقي الدين المقريزي والامام الجليل عبد الرحمن جلال الدين السيوطي والقطب الكبير عبد الوهاب الشعراني والامام الحافظ نجم الدين الغيطي والشيخ ابي المواهب التونسي والشيخ ابو الحسن التمار العجمي والشيخ شمس الدين محمد البكري والشيخ ابو التقي كريم الخلوتي فهؤلاء اثبتوا ان الرأس الشريفه مدفونه في موضعها الذي يزار بمصر بجوار خان الخليلي وكذا اكد لي والدي القطب محمد الرفاعي من هيئه كبار علماء الازهر والمدرس بالمسجد الحسيني وشيخ علماء طنطا والمعهد الاحمدي انها مدفونه بموضعها بمصر وكذا صاحب الفضيله محمد علي الببلاوي نقيب الاشراف حالا اثبت لي هذا فكيف نكذب هؤلاء الائمه ونسمع كلام فرد من المؤرخين الجاهلين الذين لا يوثق بروايتهم وقد قطع الله سندهم بعد هذا الاجماع وهذا التواتر ولا ريب أ انكار هذا من فرد قبيح ولا يلتفت الي من خالف هذا الاجماع من بعض من ادعي علم بالتاريخ وهو جهول به بعد هذا التواتر من علماء الازهر الكبار.
ماضر شمس الضحي في الافق طالعه ......... أن لا يري ضوءها من ليس ذا بصر
نعوذ بالله من شر الجهل والكذب علي التاريخ الصحيح وقد رأينا في كتاب صحيح الاخبار في نسب الساده الفاطميه الأخبار للسيدعبد الله الرفاعي المخزومي من علماء القرن الثامن عند التكلم علي نسب سيدي علي ابي الشباك الرفاعي المدفون بالقاهره امام مسجد السلطان حسن بجوار سوق السلاح انه لما دخل مصر سنه ثمانيه وثلاثون وستمائه اقام في المسجد الحسيني وهذا مما يدل علي ان الامام الحسين رأسه الشريفه بهذا المسجد لأنه لو لم تكن رأسه بها لما ذكر المؤرخون انه اقام به ايام ان حضر الي مصر وهذا دليل اكبر علي ان رأس الامام الحسين هي بالمسجد القاهري المعرف بجوار خان الخليلي وان الجسم الشريف انما هو بكربلاء ولانه يصعب علينا ان نذكر الحوادث التي وقعت لهذا الامام وانه اظهر من البطوله ما يجعله من اكابر أأمتها ولا غرو في ذلك فهو خلاصه الروح المحمديه( حسين مني وانا من الحسين) وقال في كتاب العدل الشاهد في تحقيق المشاهد مانصه ان الرأس الشريفه كانت مدفونه بدمشق الشام اولا ثم نقل الي مشهد عسقلان بعد مائه عام من دفنه بدمشق كما ذكره السيوطي في تاريخ الخلفاء والسخاوي في مزاراته ونقله من مشهد عسقلان الي مشهده بالقاهره كان علي يد الوزير الصالح طلايع بأمر الخليفه الفائز الفاطمي وقال ايضا ورأينا ان نثبت ماحرره الشيخ احمد المقريزي المؤرخ في خططه عند ذكر المشهد الحسيني من الجزء الاول مانصه قال الفاضل محمد بن علي بن يوسف في شعبان سنه 91 واربعمايه خرج الأفضل بن امير الجيوش بعساكر جمه الي القدس وقد امتلكها بعد حوادثها ودخل عسقلان وكان بها مكان دارس فيه رأس الحسين بن علي بن ابي طالب عليهما السلام فأخرجه وعطره وحمله وعمر المشهد فلما تكامل حمل الافضل الرأس الشريفه علي صدره وسعي به ماشيا الي ان أجله في مقره وكان وصول الرأس الي القاهره من عسقلان في يوم الاحد ثامن جمادي الاخره سنه تسع واربعين وخمسمايه وكان الذي وصل بالرأس الشريف من عسقلان الامير سيف المملكه كمين واليها كان والقاضي بن مسكين وحصل في القصر يوم الثلاثاء العاشر من جمادي الاخره المذكور ويذكر ان الرأس الشريف لما خرج من المشهد بعسقلان وجد دمه لم يجف وله ريح كريح المسك فقدم به الاستاذ مكنون في عشاري من عشاريات الخدمه وانزل به الي الكافوري ثم حمل في السرداب الي القصر الزمرد ثم دفن عند قبه الديلم فكان كل من يدخل الخدمه يقبل الارض امام القبر وكانوا ينحرون في يوم عاشوراء عند القبر الابل والبقر والغنم وقال بن عبد الظاهر مشهد الامام الحسين صد ذكرنا ان طلائع المنعوت بالصالح كان قد نقل الرأس الشريفه من عسقلان لما خاف عليها من الفرنج وبني جامعه خارج باب زويله ليدفن به( بجوار مسجد المؤيد بالقاهره) ويفوز بها الفخار فغله اهل القصر علي ذلك وقالوا لا يكون ذلك الا عندنا فعمدوا الي هذا المكان ( القبه بجوار خان الخليلي بمصر) الباب الاخضر وبنوا له ونقلوا الزحام اليه وذلك في خلافه الفائز علي يد طلائع في سنه تسع واربعين وخمسمايه وقال ايضا لما ملك السلطان الملك الناصر جعل به حلقه للتدريس وفقهاء فوضها للفقيه البهاء الدمشقي وفي هذا مايثبت أن الرأس الشريفه بمصر بموضعها بالقاهر.
---------------------------------------




[/b]

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://alkabshi.forumarabia.com
احمد العوض الكباشي



ذكر
عدد المساهمات: 2932
تاريخ التسجيل: 22/08/2010
العمر: 28
الموقع: الكباشي

مُساهمةموضوع: رد: ~ كتاب نور الانوار ~   الأحد مارس 27, 2011 6:16 am


[b]السيده زينب بنت سيدنا الامام علي بن ابي طالب

شقيقه الامامين الحسن والحسين
ص 8 من الكتاب
................
قبتها ومسجدها رضي الله عنها وعليها السلام بقناطر السباع وهي المدفونه فيه والذي تحققناه ووفقنا اليه ان السيده زينب بنت امير المؤمنين سيدنا علي شقيقه السبطين لما حضرت من كربلاء بعد استشهاد اخيها السيد الحسين ودخلت دمشق خيرها اليزيد بين الاقامه بدمشق وبين التوجه الي حيث تشاء فاختارت الرجوع الي المدينه المنوره ومن معها ثم ان والي المدينه.
بعد ذلك اشتكي من اقامه السيده زينب بها لأن وجودها بالمدينه يهيج الخواطر عليه من تذكار ماحصل لأهل البيت لذلك اختار أهل دمشق الشام انها تتوجه الي مصر ولما وصل الخبر الي والي مصر اذ ذاك توجه هو والعلماء والصلحاء ووجوه الفسطاط الي العباسه( بلده بالشرقيه) مركز بلبيس لاستقبالها
فلما حضرت رضي الله عنها الي بلده العباسه وتشرف الجمع بلقائها وشرعوا في التوجه معها الي الفسطاط .
مشوا جميعا حفاه مكشوفي الرؤوس مطرقين الي الارض ادبا في حضرتها الي ان اوشكوا من الفسطاط فهرعت الناس للقائها فلما وصلت انزلها امير البلد في قصر من قصور منتزهاته يشرف علي نهر النيل وكانت تشتكي المرض ووقف الامير في خدمتها وأقامت في قصرها هذا احد عشر شهرا ثم ثقل عليها المرض وتوفيت في هذا القصر ودفنت به وهو موضع ضريحها الان .
ذكر ذلك
الصبان في مؤلفه اسعاف الراغبين
والشبلنجي في نور الابصار
وصاحب كتاب العدل الشاهد في تحقيق المشاهد .
وقد قال الشعراني في طبقاته ايضا نقلا عن شيخه سيدي علي الخواص وفي لواقح الانوار أن السيده زينب هي المدفونه في قناطر السباع في مصر .
ولدت رضي الله عنها في زمن جدها ولها عقب اشتهروا بالزينبيين منهم فخر الدين اسماعيل بن ثعلب بن فخر العرب بن ثعلب المدفون قريبا من ضريح الامام الشافعي ومعه جماعه من ذويه اشتهروا بالساده الثعالبه وكان ثعلب هذا نقيبا للاشراف الزينبيين بمصر في ايام الملك العادل سيف الدين ابو بكر محمد بن نجم الدين ايوب .
وبجوار ضريحها علي الشارع المسمي بشاره المشهد الزينبي السيد محمد القرشي المشهور بالعتريس والقبه التي بجوار العتريس قبه اخري ملصوق بها العيدروس .
وقد حضرت السيده زينب رضي الله عنها الي مصر اول شعبان سنه 61 من الهجره وتوفيت رضي الله عنها مساء يوم السبت ليله الاحد لأربعه عشر يوما مضت من شهر رجب من سنه 61 هجريه وكراماتها لا يحيط بها الحصر وفضلها لا يمكن لكاتب ولا مؤرخ أن يفي ببعض ما كانت عليه من الفضل والكرامه.
السيده فاطمه النبويه بنت سيدنا الحسين بقبرها ومسجدها
بشاره السيده فاطمه النبويه بالتبانه بالدرب الاحمر
تزوجت فاطمه بنت الحسين رضي الله عنها ابن عمها الحسن المثني بن الحسن السبط فولدت له عبد الله ويلقب بالمحض .
قال الشيخ عبد الرحمن الاجهوري الكبير السيده فاطمه النبويه بنت الحسين السبط المدفونه خلف الدرب الاحمر في زقاق يعرف بزقاق فاطمه النبويه ومسجدها عظيم مقامها جليل وأيد هذا الشيخ الشعراني عن شيخه الخواص وهذه خلاف السيده فاطمه النبويه المدفونه بدرب سعاده التي سنتكلم عنها فيما بعد وقال الشيخ علي الاجهوري ايضا ان السيده فاطمه النبويه بنت سيدنا الحسين مدفونه بالدرب الاحمرالسيده عائشه النبويه
مسجدها بين قلعه الجبل والمكان المشهور ببوابه حجاج وهي التي يمر منها الانسان الي شارع الامام الشافعي وبه ضريح السيده عائشه النبويه رضي الله تعالي عنها وهي مدفونه به وهي بنت سيدنا الصادق بن سيدنا محمد الباقر بن سيدنا علي زين العابدين بن سيدنا الامام الحسين السبط بن سيدنا الامام امير المؤمنين علي بن ابي طالب رضي الله عنهم جميعا هكذا ذكر الشيخ الصبان وهكذا ايده صاحب العدل الشاهد . ماتت رضي الله تعالي عنها سنه خمس واربعين ومائه وقال سيدي عبد الوهاب الشعراني في المنن اخبرني سيدي علي الخواص ان السيده عائشه بنت جعفر الصادق في المسجد الذي له المناره الصغيره علي يسار من يريد الخروج من الرميله الي باب القرافه وذكر ذلك الشعراني ايضا في الطبقات والصبان في اسعاف الراغبين وكانت وفاتها في حياه ابيها سيدنا جعفر الصادق عليه السلام ومات جعفر الصادق في شوال سنه ثمان واربعين ومائه
السيده سكينه اختها بنت الامام الحسين عليهم جميعا السلام
قال الشيح الصبان في كتاب اسعاف الراغبين:
واما السيده سكينه بنت الحسين (( ففي طبقات الشعراني انها مدفونه بالقرافه بقرب السيده نفيسه))
وكذا في طبقات المناوي انها مدفونه بالمراغه وكذا في سيره الشامي والحلبي كما نقله بعض المصنفين
قال الشعراني . لما دخلت السيده نفيسه مصر كانت عمتها السيده سكينه المدفونه قريبا من دار الخلافه بمصر قبلها ولها الشهره العظيمه فخلعت الشهره والنذور عليها واختفت رضي الله تعالي عنها وفي الفضول المهمه في فضائل الائمه لابن الصباغ ان الحسن بن الحسن بن علي خطب من عمه الحسين احدي ابنتيه فاطمه او سكينه وقال اختر لي احداهما فقال قد اخترت لك ابنتي فاطمه فهي اكثرهما شبها بامي فاطمه بنت رسول الله صلي الله عليه وسلم اما في الدين فتقوم الليل كله وتصوم النهار واما في الجمال فتشبه الحور العين واما سكينه فغالب عليها الاستغراق في الله تعالي وفي طبقات المناوي انها مدفونه بمصر في ضريحها ومسجدها بشارع السيده سكينه قبل السيده نفيسه رضي الله عنهم اجمعين
مقام السيده صفيه
السيده صفيه بنت اسماعيل بن محمد بن اسماعيل بن قاسم بن ابراهيم بن اسماعيل بن الحسن المثني بن الحسن السبط بن علي بن ابي طالب رضي الله عنهم توفيت السيده صفيه ليله الخميس التاسع محرم سنه ثلاث وثمانين وثلثمايه من الهجره المحمديه كذا اخذته من خط بعض الفضلاء وعزاه لكتاب الانساب للشيخ منصور بن عبد الحق الأهريتي الفيومي .
وقال صاحب نور الابصار ان السيده صفيه هذه من ال البيت وهي بقرب مزار الشيخ الحموي بدرب سعاده.
السيده ام كلثوم بمصر
ضريحها بين الامامين الليثي بن سعد والامام الشافعي بن ادريس وهو علي يسار الذاهب من ضريح الامام الشافعي لمن يريد زياره ضريح الامام الليث وهي مدفونه به رضي الله عنها وتزار وعلي هذا تكون هي السيده ام كلثوم بنت القاسم بن محمد بن جعفر الصادق بن محمد الباقر بن علي زين العابدين بن الامام الحسين السبط بن الامام علي بن ابي طالب عليهم السلام كانت من الزاهدات صوامه النهار قوامه الليل لا تلتفت لاهل الدنيا وقبرها يستجاب فيه الدعاء.
قبر السيد معاذ الحسني بشارع الدراسه بمصر
هذا القبر مدفون به السيد معاذ الحسني بأخر شارع الدراسه قريبا من السور الشرقي من اخر اسوار القاهره وهو تحت قبه بناها المرحوم السلطان قايتباي ومكتوب في الزجاج بكوه من كوات القبر هكذا.
."
السيد الشريف معاذ بن داود بن محمدج بن عمر بن الحسين بن علي بن ابي طالب"
.
وهكذا ذكر السخاوي في مزاراته وقد توفي السيد معاذ هذا في ربيع الاول سنه خمسه وتسعين ومائتين .


[/b]

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://alkabshi.forumarabia.com
احمد العوض الكباشي



ذكر
عدد المساهمات: 2932
تاريخ التسجيل: 22/08/2010
العمر: 28
الموقع: الكباشي

مُساهمةموضوع: رد: ~ كتاب نور الانوار ~   الأحد مارس 27, 2011 6:39 am


[b]

السيده رقيه رضي الله عنها

هي السيده رقيه بنت الامام علي بن ابي طالب رضي الله عنهما امها ام حبيب الصهباء التغلبيه ام ولد قال سيدي عبد الوهاب الشعراني في الباب العاشر من المنن واخبرني شيخي الخواص ان السيده رقيه بنت الامام علي كرم الله وجهه في المشهد القريب من دار الخليفه أمير المؤمنين ومعه جماعه من اهل البيت وبذلك المكان عاتكه بنت عمروبن نفيل القرشيه تزوجها عبد الله بن سيدنا الصديق . وهذا الجامع علي يسار الطالع للذي يريد ان يتوجه الي مسجد السيده نفيسه يقال له جامع شجره الدر فالمكان الذي فيه السيده رقيه امامها ومكتوب علي الحجر الذي ببابه هذا البيت:
بقعه شرفت بال النبي............................ وببنت الرضا علي رقيه
قال جمهور المؤرخين واصحاب السير ان للأمام علي رقيه واحده من غير السيده فاطمه بنت رسول الله صلي الله عليه وسلم وخالفهم الليث بن سعد فقال انها منها قال الشيخ الاجهوري ان السيده رقيه لما جاءت من المدينه اعترضها شخص من ال يزيد واراد قتلها فوقفت يده في الهواء وسقط ميتا.

[/b]

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://alkabshi.forumarabia.com
احمد العوض الكباشي



ذكر
عدد المساهمات: 2932
تاريخ التسجيل: 22/08/2010
العمر: 28
الموقع: الكباشي

مُساهمةموضوع: رد: ~ كتاب نور الانوار ~   الأحد مارس 27, 2011 6:44 am


[b]السيده نفيسه رضي الله عنها

السيده نفيسه لموجوده عند مسجدها عند باب القرافه بعد السيده سكينه بمصر اشهر من ان تعرف لأن التواريخ التي نقلت عنها اثبتت انها من كبار العلماء ومن كبار اهل الكرامات فهي السيده نفيسه بنت الامام حسن الانور بن زيد الابلج بن الامام الحسن السبط بن الامام علي بن ابي طالب كرم الله وجهه. ولدت السيده نفيسه في الساعه الثالثه يوم الاربعاء حادي عشر ربيع اول سنه خمس واربعين ومائه ودخلت مصر لخمس بقين من رمضان سنه ثلاث وتسعين ومائه وكان الامام الشافعي يأتي الي منزلها في كل ليله ن رمضان ويصلي بها القيام ويسألها الدعاء وماتت رضي الله عنها في شهر رمضان سنه ثمانيه ومائتين وذكر المؤرخون انها كانت تتلو القران الكريم في مرضها وانها كانت تقراء سوره الانعام وكرامات السيده نفيسه قد افاض فيها المؤرخون وارباب السير.
السيد حسن الانور والد السيده نفيسه
هو مدفون بمصر.
قدم الي مصر ومعه ابنته السيده نفيسه وكان اماما عظيما عالما من كبار اهل البيت معدودا من التابعين وكان قد ولي المدينه من قبل ابي عبد الله بن جعفر المنصور الخليفه العباسي قال الشعراني في المنن اخبرني شيخي الخواص ان الحسن الانوروالد السيده نفيسه في التربه المشهوره قريبا من جامع القراء بين مجراه القلعه وجامع عمرو وقد وجد حجر عتيق مرقوم عليه نسب سينا زيد ومن شك في ذلك فليذهب الي هناك ليعلم ذلك بالمعاينه وهكذا قال الشيخ الشبلنجي وقال الشيخ الصبان ان السيد حسن الانورنقلا عن طبقات المناوي نقلا عن الذهبي انه كان من اعيان العلويين واشرافهم ثم نقل عباره الشعراني في المنن.
السيد محمد الانور عم السيده نفيسه وشقيق السيد حسن الانور.
هذا المشهد قريب من مشهد السيده سكينه علي يمنه من قصد الذهاب الي السيده رقيه قال الشعراني في مننه اخبرني سيدي علي الخواص ان الامام محمد عم السيده نفيسه في المشهد القريب من عطفه جامع بن طولون مما يلي دار الخليفه في الزاويه التي هناك ينزل اليها بدرج وكانت هذه الصفه قديما واما الان فقد بدل تلك الزاويه بمسجد هكذا ذكره كتاب العدل الشاهد .
ومحمد الانور هذا بن السيد زيد والسيد زيد هذا بن الامام الحسن السبط ونظرا لان السيد زيد هذا قد مات بالحاجر بين مكه والمدينه ودفن هناك لذا لم نتعرض له.
ضريح سيدي زين العابدين
تقول العامه سيدي زينهم وهو ضريح ومسجد يقصد من شارع السيده زينب " مكتوب عليه شارع زين العابدين " بجوار قسم السيده زينب بمصر قال في كتاب العدل الشاهد مانصه :-
"
والصحيح ان المدفون بهذا المسجد انما هو رأس زيد بن الامام علي زين العابدين بن الامام الحسين لا غير"
وقال المقريزي تسمي العامه هذا المشهد بمشهد زين العابدين وهو خطأ والصحيح انه هو مشهد زيد بن علي المعروف بزين العابدين بن الامام الحسين بن علي بن ابي طالب عليهم السلام وقال الشريف محمد بن اسعد الجواني في كتاب الجوهر المكنون في ذكر القبائل والبطون وبنو زيد بن علي زين العابدين بن الامام الحسين بن علي بن ابي طالب عليهم السلام الشهيد بالكوفه ولم يبق له عليه السلام غير رأسه التي بالمشهد الذي بمصربطريق جامع بن طولون وبركه الفيل وهو من الخطط يعرف بمسجد محرس الخصي وقد كتب عنه في البحر مايصح ان يراجع وكذا كل ما كتبنا عنهم من اهل البيت فهو مذكور في البحر بأسهاب.
مشهد السيد يحي الشبيه
وهو السيد يحي الشبيه بجوار الامام الليث بن قاسم الطيب بن محمد المأمون بن جعفر الصادق رضي الله عنهم قال القرشي في تاريخه كان شبيها برسول الله صلي الله عليه وسلم وقاتل ابن النحوي" كان بين كتفيه شامه بها شبه بخاتم النبوه" سمع اهل مصر بقدومه خرجوا الي ظاهر مصر يتلقونه وكان ابن طولون اقدمه من الحج وكان يوم قدومه يوما مشهودا وقبره بالقرافه وسط القبه وبمشهده قبر اخيه عبد الله ومعه جماعه من الاشراف وبالقبر لوح من الرخام مكتوب عليه نسبه عليه السلام"ألي هنا.
ذكره العدل الشاهد
زاويه سيدي سعد الله
بالدرب الاحمر خلف جامع ابي حربيه في طريق السائر الي الباطليه وهو مدفون بها وله حضره كل ليله احد وزوار ومولد سنوي عقب مولد السيده فاطمه النبويه في ربيع الاول والمحقق انه سيدي سعد الله بن السيد عبد الله الملقب بالكامل وبالمحضي بن السيد حسن المثني بن الامام الحسن السبط بن الامام علي بن ابي طالب عليهم السلام وضريحه ايضا بجوار ضريح والد المؤلف أنا الفقير السيد حسين الرفاعي ابن صاحب هذا الضريح العارف بالله السيد محمد الرفاعي المدفون بمسجده وضريحه بدرب الدليل قسم الدرب الاحمر بمصر.
مسجد ومقام السيد محد الرفاعي والد المؤلف
بدرب المحروق بجوار السيده فاطمه النبويه بالتبانه بمصر
هذا المسجد انشأه من ماله الخاص المرحوم السيد محمد الرفاعي والد السيد حسين محمد الرفاعي وهو شريف حسيني وقد بني له مناره كبيره فوق بابه الذي بدرب المحروق وهو مسجد فسيح الرحاب تقام به الجمعه والجماعه وكان المرحوم يقراء فيه الدروس لعلماء الازهر كما كان يخطب في بعض الاحايين علي منبره الكبير وقد احيي في هذا المسجد الكبير مجالس الذكر والدلائل .
ولد السيد محمد الرفاعي بمكه سنه الف ومائتين وستين من الهجره لأنه كان يحج مع والده السيد احمد الرفاعي فولد بجبل عرفات ثم انتقل الي المحله الكبري ثم حضر الي الازهر ونال الدرجه الاولي فيه في زمن الشيخ العباس المهدي ثم درس في الازهر حتي صار شيخا للشافعيه به ثم انتقل الي الجامع الاحمدي شيخا ثم رجع الي الازهر حتي صار من كبار هيئه علماء الازهر وكان محدثا حافظا لكل كتب السنه وكان له شهره عالميه في الاقطار الاسلاميه وهو اول من اسس قواعد الوعظ والارشاد حتي ضرب بدرسه المثل في المسجد الحسيني الذي كان يدرس فيه بين المغرب والعشاء وفي رمضان بعد العصر وفي مسجد اولاد عنان بجوار محطه مصر وكانت الملوك والسلاطين تسمع كلامه وتجله وتحترمه وقد لازم مسجده المذكور قبل وفاته لقراءه البخاري والتفسير وكان من كبار رجال الصوفيه الواصلين الذين هذبوا الحقيقه وجعلوها مع الشريعه وكان من عاداته ان يخرج من منزله بدرب الدليل الي هذا المسجد الذي فتح له بابا من منزله وبني الضريح له ولأبنه السيد حسين محمد الرفاعي وقد انتقل الي رحمه الله السيد محمد هذا يوم الخميس... ذي القعده عام الف وثلثمائه واربعين هجريه وقد خرج نعشه وامامه الالوف من الأ مه يتقدمهم حضرات العلماء وشيخ الجامع الازهر وامراء وكان يوما مشهودا وقد صلي عليه في الجامع الازهر وقد أبنه غالب العلماء بأعتبارانهم تخرجوا علي يديه في الازهر كما كان له شهره عالميه في علوم الفلك والاسرر وقد سارت بذكره الركبان .
...........................
تم كتاب نور الانوار والحمد لله اولا واخرا

لا تنسونا من الدعاء

[/b]

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://alkabshi.forumarabia.com
 

~ كتاب نور الانوار ~

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
شبكه الطريقه القادريه الكباشيه  :: -