شبكه الطريقه القادريه الكباشيه
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي

شبكه الطريقه القادريه الكباشيه

منتدي تعريف بسيره وكتب الشيخ إبراهيم الكباشي
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصوربحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
> منتدي الشيخ ابرهيم الكباشي توثيق لحياة مليئه بالعلم والتصوف والجهاد يحتوي علي كتبه واقواله وسيرته ومدائحه >"

شاطر | 
 

 حزب السلام للشيخ إبراهيم الكباشي

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
احمد العوض الكباشي

avatar

ذكر
عدد المساهمات : 2933
تاريخ التسجيل : 22/08/2010
العمر : 31
الموقع : الكباشي

مُساهمةموضوع: حزب السلام للشيخ إبراهيم الكباشي    الجمعة فبراير 18, 2011 12:18 am







حزب السلام

للعارف بالله تعالي سيدي الشيخ إبراهيم الكباشي

قدس الله سره








بسم الله الرحمن الرحيم


وصلى الله علي سيدنا محمد وعلى آله
وصحبه وسلم



{بَلَى مَنْ أَسْلَمَ وَجْهَهُ لِلّهِ وَهُوَ
مُحْسِنٌ فَلَهُ أَجْرُهُ عِندَ رَبِّهِ وَلاَ خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلاَ هُمْ يَحْزَنُونَ}



{رَبَّنَا وَاجْعَلْنَا مُسْلِمَيْنِ لَكَ وَمِن
ذُرِّيَّتِنَا أُمَّةً مُّسْلِمَةً لَّكَ وَأَرِنَا مَنَاسِكَنَا وَتُبْ عَلَيْنَآ
إِنَّكَ أَنتَ التَّوَّابُ الرَّحِيمُ}



{إِذْ قَالَ لَهُ رَبُّهُ أَسْلِمْ قَالَ أَسْلَمْتُ
لِرَبِّ الْعَالَمِينَ}



{ فَلاَ تَمُوتُنَّ إَلاَّ وَأَنتُم مُّسْلِمُونَ}


{ إِلَهًا وَاحِدًا وَنَحْنُ لَهُ مُسْلِمُونَ}


{ لاَ نُفَرِّقُ بَيْنَ أَحَدٍ مِّنْهُمْ وَنَحْنُ
لَهُ مُسْلِمُونَ}



{يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ ادْخُلُواْ فِي
السِّلْمِ كَآفَّةً }



{إِنَّ الدِّينَ عِندَ اللّهِ الإِسْلاَمُ }


{فَإنْ حَآجُّوكَ فَقُلْ أَسْلَمْتُ وَجْهِيَ لِلّهِ
وَمَنِ اتَّبَعَنِ وَقُل لِّلَّذِينَ أُوْتُواْ الْكِتَابَ وَالأُمِّيِّينَ أَأَسْلَمْتُمْ
فَإِنْ أَسْلَمُواْ فَقَدِ اهْتَدَواْ وَّإِن تَوَلَّوْاْ فَإِنَّمَا عَلَيْكَ الْبَلاَغُ
وَاللّهُ بَصِيرٌ بِالْعِبَادِ}



{ آمَنَّا بِاللّهِ وَاشْهَدْ بِأَنَّا مُسْلِمُونَ}




{ فَقُولُواْ اشْهَدُواْ بِأَنَّا مُسْلِمُونَ}


{ وَلَكِن كَانَ حَنِيفًا مُّسْلِمًا وَمَا كَانَ
مِنَ الْمُشْرِكِينَ}



{ أَيَأْمُرُكُم بِالْكُفْرِ بَعْدَ إِذْ أَنتُم
مُّسْلِمُونَ}



{ وَلَهُ أَسْلَمَ مَن فِي السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ
طَوْعًا وَكَرْهًا وَإِلَيْهِ يُرْجَعُونَ}



{ لاَ نُفَرِّقُ بَيْنَ أَحَدٍ مِّنْهُمْ وَنَحْنُ
لَهُ مُسْلِمُونَ}



{وَمَن يَبْتَغِ غَيْرَ الإِسْلاَمِ دِينًا فَلَن
يُقْبَلَ مِنْهُ }



{يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ اتَّقُواْ اللّهَ
حَقَّ تُقَاتِهِ وَلاَ تَمُوتُنَّ إِلاَّ وَأَنتُم مُّسْلِمُونَ}



{ مِّمَّا قَضَيْتَ وَيُسَلِّمُواْ تَسْلِيمًا}


{ وَأَلْقَوْاْ إِلَيْكُمُ السَّلَمَ فَمَا جَعَلَ
اللّهُ لَكُمْ عَلَيْهِمْ سَبِيلاً}



{ وَيُلْقُواْ إِلَيْكُمُ السَّلَمَ وَيَكُفُّوَاْ
أَيْدِيَهُمْ }



{ وَدِيَةٌ مُّسَلَّمَةٌ إِلَى أَهْلِهِ إِلاَّ
أَن يَصَّدَّقُواْ }



{ فَدِيَةٌ مُّسَلَّمَةٌ إِلَى أَهْلِهِ }


{ وَلاَ تَقُولُواْ لِمَنْ أَلْقَى إِلَيْكُمُ السَّلاَمَ
لَسْتَ مُؤْمِنًا }



{وَمَنْ أَحْسَنُ دِينًا مِّمَّنْ أَسْلَمَ وَجْهَهُ
لله وَهُوَ مُحْسِنٌ }



{ وَرَضِيتُ لَكُمُ الإِسْلاَمَ دِينًا }


{يَهْدِي بِهِ اللّهُ مَنِ اتَّبَعَ رِضْوَانَهُ
سُبُلَ السَّلاَمِ }



{ يَحْكُمُ بِهَا النَّبِيُّونَ الَّذِينَ
أَسْلَمُواْ }



{ قَالُوَاْ آمَنَّا وَاشْهَدْ بِأَنَّنَا مُسْلِمُونَ}


{ قُلْ إِنِّيَ أُمِرْتُ أَنْ أَكُونَ أَوَّلَ مَنْ
أَسْلَمَ }



{ فَقُلْ سَلاَمٌ عَلَيْكُمْ كَتَبَ رَبُّكُمْ عَلَى
نَفْسِهِ الرَّحْمَةَ }



{ وَأُمِرْنَا لِنُسْلِمَ لِرَبِّ الْعَالَمِينَ}


{فَمَن يُرِدِ اللّهُ أَن يَهْدِيَهُ يَشْرَحْ صَدْرَهُ
لِلإِسْلاَمِ }



{لَهُمْ دَارُ السَّلاَمِ عِندَ رَبِّهِمْ وَهُوَ
وَلِيُّهُمْ بِمَا كَانُواْ يَعْمَلُونَ}



{لاَ شَرِيكَ لَهُ وَبِذَلِكَ أُمِرْتُ وَأَنَاْ
أَوَّلُ الْمُسْلِمِينَ }



{ أَن سَلاَمٌ عَلَيْكُمْ لَمْ يَدْخُلُوهَا وَهُمْ
يَطْمَعُونَ}



{ رَبَّنَا أَفْرِغْ عَلَيْنَا صَبْرًا وَتَوَفَّنَا
مُسْلِمِينَ }



{ وَلَكِنَّ اللّهَ سَلَّمَ إِنَّهُ عَلِيمٌ بِذَاتِ
الصُّدُورِ}



{وَإِن جَنَحُواْ لِلسَّلْمِ فَاجْنَحْ لَهَا وَتَوَكَّلْ
عَلَى اللّهِ }



{ وَكَفَرُواْ بَعْدَ إِسْلاَمِهِمْ وَهَمُّواْ
بِمَا لَمْ يَنَالُواْ ٍ}



{ وَتَحِيَّتُهُمْ فِيهَا سَلاَمٌ وَآخِرُ دَعْوَاهُمْ
أَنِ الْحَمْدُ لِلّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ}



{وَاللّهُ يَدْعُو إِلَى دَارِ السَّلاَمِ وَيَهْدِي
مَن يَشَاء إِلَى صِرَاطٍ مُّسْتَقِيمٍ}



{ وَأُمِرْتُ أَنْ أَكُونَ مِنَ الْمُسْلِمِينَ}


{وَقَالَ مُوسَى يَا قَوْمِ إِن كُنتُمْ آمَنتُم
بِاللّهِ فَعَلَيْهِ تَوَكَّلُواْ إِن كُنتُم مُّسْلِمِينَ}



{ قَالَ آمَنتُ أَنَّهُ لا إِلِهَ إِلاَّ الَّذِي
آمَنَتْ بِهِ بَنُو إِسْرَائِيلَ وَأَنَاْ مِنَ الْمُسْلِمِينَ}



{ وَأَن لاَّ إِلَهَ إِلاَّ هُوَ فَهَلْ أَنتُم
مُّسْلِمُونَ}



{قِيلَ يَا نُوحُ اهْبِطْ بِسَلاَمٍ مِّنَّا وَبَركَاتٍ
عَلَيْكَ وَعَلَى أُمَمٍ مِّمَّن مَّعَكَ}



{وَلَقَدْ جَاءتْ رُسُلُنَا إِبْرَاهِيمَ بِالْبُشْرَى
قَالُواْ سَلاَمًا قَالَ سَلاَمٌ }



{ تَوَفَّنِي مُسْلِمًا وَأَلْحِقْنِي بِالصَّالِحِينَ}


{ وَالمَلاَئِكَةُ يَدْخُلُونَ عَلَيْهِم مِّن كُلِّ
بَابٍ*سَلاَمٌ عَلَيْكُم بِمَا صَبَرْتُمْ فَنِعْمَ عُقْبَى الدَّارِ }



{ تَحِيَّتُهُمْ فِيهَا سَلاَمٌ}


{رُّبَمَا يَوَدُّ الَّذِينَ كَفَرُواْ لَوْ كَانُواْ
مُسْلِمِينَ}



{إِنَّ الْمُتَّقِينَ فِي جَنَّاتٍ وَعُيُونٍ *
ادْخُلُوهَا بِسَلاَمٍ آمِنِينَ}



{إِذْ دَخَلُواْ عَلَيْهِ فَقَالُواْ سَلامًا قَالَ
إِنَّا مِنكُمْ وَجِلُونَ}



{ فَأَلْقَوُاْ السَّلَمَ مَا كُنَّا نَعْمَلُ مِن
سُوءٍ }



{ يَقُولُونَ سَلامٌ عَلَيْكُمُ ادْخُلُواْ الْجَنَّةَ
بِمَا كُنتُمْ تَعْمَلُونَ}



{ يُتِمُّ نِعْمَتَهُ عَلَيْكُمْ لَعَلَّكُمْ تُسْلِمُونَ}


{وَأَلْقَوْاْ إِلَى اللّهِ يَوْمَئِذٍ السَّلَمَ
وَضَلَّ عَنْهُم مَّا كَانُواْ يَفْتَرُونَ}



{ وَهُدًى وَرَحْمَةً وَبُشْرَى لِلْمُسْلِمِينَ}


{ لِيُثَبِّتَ الَّذِينَ آمَنُواْ وَهُدًى وَبُشْرَى
لِلْمُسْلِمِينَ}



{وَسَلَامٌ عَلَيْهِ يَوْمَ وُلِدَ وَيَوْمَ يَمُوتُ
وَيَوْمَ يُبْعَثُ حَيًّا}



{وَالسَّلَامُ عَلَيَّ يَوْمَ وُلِدتُّ وَيَوْمَ
أَمُوتُ وَيَوْمَ أُبْعَثُ حَيًّا}



{ سَلَامٌ عَلَيْكَ سَأَسْتَغْفِرُ لَكَ رَبِّي
إِنَّهُ كَانَ بِي حَفِيًّا}



{لَا يَسْمَعُونَ فِيهَا لَغْوًا إِلَّا سَلَامًا
وَلَهُمْ رِزْقُهُمْ فِيهَا بُكْرَةً وَعَشِيًّا}



{ قَدْ جِئْنَاكَ بِآيَةٍ مِّن رَّبِّكَ وَالسَّلَامُ
عَلَى مَنِ اتَّبَعَ الْهُدَى}



{قُلْنَا يَا نَارُ كُونِي بَرْدًا وَسَلَامًا عَلَى
إِبْرَاهِيمَ}



{قُلْ إِنَّمَا يُوحَى إِلَيَّ أَنَّمَا إِلَهُكُمْ
إِلَهٌ وَاحِدٌ فَهَلْ أَنتُم مُّسْلِمُونَ}



{ فَلَهُ أَسْلِمُوا وَبَشِّرِ الْمُخْبِتِينَ}


{ مِّلَّةَ أَبِيكُمْ إِبْرَاهِيمَ هُوَ سَمَّاكُمُ
الْمُسْلِمينَ }



{يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا تَدْخُلُوا
بُيُوتًا غَيْرَ بُيُوتِكُمْ حَتَّى تَسْتَأْنِسُوا وَتُسَلِّمُوا عَلَى أَهْلِهَا
}



{ فَإِذَا دَخَلْتُم بُيُوتًا فَسَلِّمُوا عَلَى
أَنفُسِكُمْ }



{ وَإِذَا خَاطَبَهُمُ الْجَاهِلُونَ قَالُوا سَلَامًا}


{ وَيُلَقَّوْنَ فِيهَا تَحِيَّةً وَسَلَامًا}


{يَوْمَ لَا يَنفَعُ مَالٌ وَلَا بَنُونَ *
إِلَّا مَنْ أَتَى اللَّهَ بِقَلْبٍ سَلِيمٍ}



{أَلَّا تَعْلُوا عَلَيَّ وَأْتُونِي مُسْلِمِينَ}


{ أَيُّكُمْ يَأْتِينِي بِعَرْشِهَا قَبْلَ أَن
يَأْتُونِي مُسْلِمِينَ}



{ وَأُوتِينَا الْعِلْمَ مِن قَبْلِهَا وَكُنَّا
مُسْلِمِينَ }



{وَأَسْلَمْتُ مَعَ سُلَيْمَانَ لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ}


{قُلِ الْحَمْدُ لِلَّهِ وَسَلَامٌ عَلَى عِبَادِهِ
الَّذِينَ اصْطَفَى }



{ إِن تُسْمِعُ إِلَّا مَن يُؤْمِنُ بِآيَاتِنَا
فَهُم مُّسْلِمُونَ}



{ وَلَهُ كُلُّ شَيْءٍ وَأُمِرْتُ أَنْ أَكُونَ
مِنَ الْمُسْلِمِينَ}



{ إِنَّا كُنَّا مِن قَبْلِهِ مُسْلِمِينَ}


{ سَلَامٌ عَلَيْكُمْ لَا نَبْتَغِي الْجَاهِلِينَ}


{ وَإِلَهُنَا وَإِلَهُكُمْ وَاحِدٌ وَنَحْنُ لَهُ
مُسْلِمُونَ}



{ إِن تُسْمِعُ إِلَّا مَن يُؤْمِنُ بِآيَاتِنَا
فَهُم مُّسْلِمُونَ}



{وَمَن يُسْلِمْ وَجْهَهُ إِلَى اللَّهِ وَهُوَ
مُحْسِنٌ فَقَدِ اسْتَمْسَكَ بِالْعُرْوَةِ الْوُثْقَى }



{ وَمَا زَادَهُمْ إِلَّا إِيمَانًا وَتَسْلِيمًا}


{إِنَّ الْمُسْلِمِينَ وَالْمُسْلِمَاتِ}


{تَحِيَّتُهُمْ يَوْمَ يَلْقَوْنَهُ سَلَامٌ وَأَعَدَّ
لَهُمْ أَجْرًا كَرِيمًا}



{ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا صَلُّوا عَلَيْهِ
وَسَلِّمُوا تَسْلِيمًا}



{سَلَامٌ قَوْلًا مِن رَّبٍّ رَّحِيمٍ}


{سَلَامٌ عَلَى نُوحٍ فِي الْعَالَمِينَ}


{إِذْ جَاء رَبَّهُ بِقَلْبٍ سَلِيمٍ}


{فَلَمَّا أَسْلَمَا وَتَلَّهُ لِلْجَبِينِ}


{سَلَامٌ عَلَى إِبْرَاهِيمَ}


{سَلَامٌ عَلَى مُوسَى وَهَارُونَ }


{سَلَامٌ عَلَى إِلْ يَاسِينَ}


{سُبْحَانَ رَبِّكَ رَبِّ الْعِزَّةِ عَمَّا يَصِفُونَ
* وَسَلَامٌ عَلَى الْمُرْسَلِينَ* وَالْحَمْدُ لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ} {وَأُمِرْتُ
لِأَنْ أَكُونَ أَوَّلَ الْمُسْلِمِينَ}



{أَفَمَن شَرَحَ اللَّهُ صَدْرَهُ لِلْإِسْلَامِ
فَهُوَ عَلَى نُورٍ مِّن رَّبِّهِ }



{ وَرَجُلًا سَلَمًا لِّرَجُلٍ هَلْ يَسْتَوِيَانِ
مَثَلًا }



{وَأَنِيبُوا إِلَى رَبِّكُمْ وَأَسْلِمُوا لَهُ
}



{ وَقَالَ لَهُمْ خَزَنَتُهَا سَلَامٌ عَلَيْكُمْ
طِبْتُمْ فَادْخُلُوهَا خَالِدِينَ}



{ وَأُمِرْتُ أَنْ أُسْلِمَ لِرَبِّ الْعَالَمِينَ}


{وَمَنْ أَحْسَنُ قَوْلًا مِّمَّن دَعَا إِلَى اللَّهِ
وَعَمِلَ صَالِحًا وَقَالَ إِنَّنِي مِنَ الْمُسْلِمِينَ}



{الَّذِينَ آمَنُوا بِآيَاتِنَا وَكَانُوا مُسْلِمِينَ}


{وَقِيلِهِ يَارَبِّ إِنَّ هَؤُلَاء قَوْمٌ لَّا
يُؤْمِنُونَ * فَاصْفَحْ عَنْهُمْ وَقُلْ سَلَامٌ فَسَوْفَ يَعْلَمُونَ} { إِنِّي تُبْتُ
إِلَيْكَ وَإِنِّي مِنَ الْمُسْلِمِينَ}



{فَلَا تَهِنُوا وَتَدْعُوا
إِلَى السَّلْمِ وَأَنتُمُ الْأَعْلَوْنَ وَاللَّهُ مَعَكُمْ وَلَن يَتِرَكُمْ أَعْمَالَكُمْ}



{ سَتُدْعَوْنَ إِلَى
قَوْمٍ أُوْلِي بَأْسٍ شَدِيدٍ تُقَاتِلُونَهُمْ أَوْ يُسْلِمُونَ }



{ قُل لَّمْ تُؤْمِنُوا
وَلَكِن قُولُوا أَسْلَمْنَا }



{يَمُنُّونَ عَلَيْكَ
أَنْ أَسْلَمُوا قُل لَّا تَمُنُّوا عَلَيَّ إِسْلَامَكُم}



{ادْخُلُوهَا بِسَلَامٍ
ذَلِكَ يَوْمُ الْخُلُودِ}



{إِذْ دَخَلُوا عَلَيْهِ
فَقَالُوا سَلَامًا قَالَ سَلَامٌ قَوْمٌ مُّنكَرُونَ}



{فَمَا وَجَدْنَا
فِيهَا غَيْرَ بَيْتٍ مِّنَ الْمُسْلِمِينَ}



{أَمْ لَهُمْ سُلَّمٌ
يَسْتَمِعُونَ }



{إِلَّا قِيلًا سَلَامًا
سَلَامًا}



{فَسَلَامٌ لَّكَ
مِنْ أَصْحَابِ الْيَمِينِ}



{هُوَ اللَّهُ الَّذِي
لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ الْمَلِكُ الْقُدُّوسُ السَّلَامُ الْمُؤْمِنُ الْمُهَيْمِنُ
الْعَزِيزُ الْجَبَّارُ الْمُتَكَبِّرُ سُبْحَانَ اللَّهِ عَمَّا يُشْرِكُونَ }



{ وَهُوَ يُدْعَى
إِلَى الْإِسْلَامِ }



{ يُبْدِلَهُ أَزْوَاجًا
خَيْرًا مِّنكُنَّ مُسْلِمَاتٍ مُّؤْمِنَاتٍ }



{أَفَنَجْعَلُ الْمُسْلِمِينَ
كَالْمُجْرِمِينَ}



{ وَقَدْ كَانُوا
يُدْعَوْنَ إِلَى السُّجُودِ وَهُمْ سَالِمُونَ }



{وَأَنَّا مِنَّا
الْمُسْلِمُونَ وَمِنَّا الْقَاسِطُونَ فَمَنْ أَسْلَمَ فَأُوْلَئِكَ تَحَرَّوْا رَشَدًا}



{ مِّن كُلِّ أَمْرٍ
* سَلَامٌ هِيَ حَتَّى مَطْلَعِ الْفَجْرِ}












_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://alkabshi.forumarabia.com
احمد العوض الكباشي

avatar

ذكر
عدد المساهمات : 2933
تاريخ التسجيل : 22/08/2010
العمر : 31
الموقع : الكباشي

مُساهمةموضوع: رد: حزب السلام للشيخ إبراهيم الكباشي    الأحد فبراير 20, 2011 3:51 pm






دعوة حزب السلام




اللهم صلى على سيدنا محمد وعلى آله
وصحبه وسلم اللهم أنى اسالك يا الله يا الله يا الله يا الله يا سلام يا حي يا قيوم إن تديم علينا لطفك وأمانك
وخيرك وان تعافينا من الأمراض وان تصب علينا خيرك صبا وان تجعلنا مع النبيين والصديقين والشهداء والصالحين وحسن أولئك رفيقا اللهم يا عالم سرنا وجهرنا قني
شر ما أخافه واحذر وخلصني من فتنة
منكر ونكير وقني شر وساوس الشياطين وقني شر ما أخافه في الدنيا و الآخرة يا رحمن
يا رحيم انك على كل شيء قدير سبحان الذي اسري
عبده ليلا من المسجد الحرام إلى المسجد الأقصى تبارك عزك وعظم جلالك اللهم أسألك بعظم حزبك العظيم الجليل
الكبير العلى الذي هو اسمك من أول كلامك إلى





آخره لم اضع....فيه حرفا
غير جلالك وانفعني به حتى تريني
وجهك الكريم و وجه رسولك النبي العظيم
وقال ربنا منها خلقناكم وفيها
نعيدكم ومنها نخرجكم تارة
أخري وقني اللهم الحميم وجهنم وقنى من
الوقوف وشدته وقنى حر الوقوف على الصراط وحدته حتى يكون لى كلمح البصر سلام عليكم
طبتم فادخلوها خالدين
وقالوا الحمد لله رب العالمين.



_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://alkabshi.forumarabia.com
 
حزب السلام للشيخ إبراهيم الكباشي
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
شبكه الطريقه القادريه الكباشيه  :: مؤلفات وكتب الشيخ إبراهيم الكباشي-
انتقل الى: